الرئيسية / مقالات / هل تعتقد ان الله يحتاج ان تنصره ؟؟

هل تعتقد ان الله يحتاج ان تنصره ؟؟

هذا السؤال طالما تردد في ذهني كثيرا .. هل حقا يحتاج الله الي احد كي ينصره ؟؟
Tunisian-travel-to-Syria-for-jihad-prostitution-03
ببساطه شديده الإجابه هي لا !!!!

وقبل ان يسيئ احد الفهم .. الله عز وجل مالك الملك والقادر على كل شئء له القدره علي ان يفعل ما يشاء .. لذلك فسعيك لكي تنصره معتقدا ان الله في حاجة اليك خطأ تماما لأن الله لو اراد هداية الناس اجميعن في لحظه لفعل ذلك .. بل بالعكس فأنت من يحتاج اليه طالما في داخلك نفس يتردد .. ولذلك فنصرة دين الله الهدف منها رضى الله عنك واختبار عزيمتك والسعي دائما الي الأخذ بأيدي الناس اليه وان تكون جنديا بين يدي الرحمن وان تجاهد في سبيل اعلاء كلمته مهما كلفك هذا من ثمن وان تكون لحياتك غايه وهدف وهو هداية البشر وليس ذلك فحسب بل اثراء عقول ووجدان وفكر الناس من بعدك بما ينفعهم في شتي المجالات لتكون قدوه .. فأخلاقك وسلوكك وعلمك وان تكون قدوه له تأثير اكبر علي الناس من ان تحاول اخفاء ضعفك الديني خلف بندقيه !!!.. فحملك السلاح في وجه من يعارض فكرك وقضيتك معتقدا انك بذلك ستنصر دينه فأنت واهم .. لأنك ان اذهقت روحا فقد خسرت اناسا كان بإمكانك ان تكون سببا في هدايتهم .

نصرة الله عز وجل هنا ليست لأنه بحاجة اليك .. ولكن نصرته هدفها حاجتك انت الي الله وليس العكس .

فكل من يحمل سلاحا معتقدا انه ينصر الله عز وجل وانه يحارب به اعداء دينه فهو ليس سوي شخص لم يعي معنى الدين او يفهم تعاليمه ..

بالطبع الأن هناك من يعتقد أنني أخالف تعاليم الله عز وجل بأنني امنع الناس من نصرة الله والجهاد في سبيله .. بالعكس تماما .. فإذا كنت تريد فعلا جهادا حقيقيا وخاصة في زمننا الحالي .. فحصن دفاعاتك بالعلم واغزوا العالم بفكرك وستجده يتبعك لأنك الأفضل ودون ان تحتاج الي ان تريق قطرة دم واحده ستدفع ثمنها غاليا امام الله عز وجل .. لانه كان في وسعك تفادي اراقة الدماء !!! ولكنك اتخذت الطريق الأسهل ولم تحاول ان تستغل عقلك وفكرك واعتقدت ان الدفاع عن السلام ليس سوي رفع السلاح في وجه المخالفين والكارهين للدين .

( اللهم ان كنت علي صواب فساعدني .. وان كنت علي خطأ فقومني .)

عن مصطفي عبدالوهاب

مصمم ومطور مواقع الإنترنت .. أهوي التدوين التقني والأدبي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *