الرئيسية / منوعات / تلك الصورة / عندما تهزمك البراءة !!!!

عندما تهزمك البراءة !!!!

توريرو موريرا

ربما لوهله تعتبرها صورة عاديه ولكنها في الحقيقه صورة بألف معني ويصعب علي اي كاتب او اديب مهما كانت قدرته البلاغية على وصف مشاعر مصارع الثيران الشهير ( توريرو موريرا ) الذي ظل ينهال على ذلك الثور المسكين طعنا مختالا بقوته امام العديد من المشجعين المهوسين بتلك الرياضه الدمويه .. وفي ظل نشوته حاصره الثور فجأه .. ومن المتوقع طبعا ان يهاجمه الثور المثخن بالجراح بشكل غريزي انتقاما من ذلك الشخص المصر علي قتله .. ولكن .. علي العكس تماما .. لم يهاجمه الثور .. بل اقترب منه ناظرا له بنظره مليئه بمزيج رهيب من الدهشه والإستنكار والعتاب و البراءة !!! .. كانت نظره طفل بريء لا يعلم لماذا يتم تعذيبه حتي الموت بهذه الطريقه بواسطة هذه الكائنات !! .. وهنا انهار هذا المصارع ولم يتمالك نفسه وبعدها بلحظات ترك حلبة المصارعه .. ولم يكتفي بذلك فقط بل اعلن اعتزاله لهذه اللعبه تماما .. وعندما تم سؤاله عن هذه اللحظه أجاب متأثرا ” عندما شاهدت البراءة في عيني الثور، وسمعت أنينه، شعرت أنني أكبر حثالة على وجه الأرض “

عن مصطفي عبدالوهاب

مصمم ومطور مواقع الإنترنت .. أهوي التدوين التقني والأدبي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *